welcome to official website of Grand Ayatollah Sobhani
فارسی العربیة
الصفحة الرئيسية المقالات الصور
المقالات
اجوبة الهادیة
كان عبدالله بن جعفر الصادق (عليه السلام)شقيقاً لإسماعيل، وأُمّهما هي: فاطمة بنت الحسين بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (عليه السلام). فهما سيدان حسينيان من الطرفين، فلماذا حُرم السيد عبدالله بن جعفر الإمامة بعد شقيقه إسماعيل الذي مات في حياة والده؟!
كان عبدالله بن جعفر الصادق (عليه السلام)شقيقاً لإسماعيل، وأُمّهما هي: فاطمة بنت الحسين بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (عليه السلام). فهما سيدان حسينيان من الطرفين، فلماذا حُرم السيد عبدالله بن جعفر الإمامة بعد شقيقه إسماعيل الذي مات في حياة والده؟!

الجواب : انّ جامع الأسئلة ـ على عادته ـ يصدر عن غير علم بمعتقدات الشيعة وأُصولهم فإنّ الإمامة كالنبوة منصب إلهي تتعيّن بأمر من الله سبحانه لا بانتخاب الأُمّة ولا برأي الشيعة، وقد ثبت بتنصيص الإمام الصادق (عليه السلام) أنّ الإمام بعده هو ابنه موسى الكاظم (عليه السلام)ولم يكن القول بإمامته إبعاد عبدالله عن منصب الإمامة، إذ أنّه لم يكن منصوباً لها.
وبالجملة إنّ إمامة كل إمام إنّما تتم بتنصيص الإمام السابق على اللاحق، ولذلك التفّت الشيعة حول الإمام الكاظم دون عبدالله. نعم اشتبه الأمر على البعض وظنّوا أنّ الإمام دائماً هو أكبر أولاد الإمام السابق، ثم تبيّن لهم ضعف تصوّرهم.